الجمعة، 4 ديسمبر 2020

زيارة جميلة


زيارة جميلة 


 

كم سعدت بالأمس حين التقيت بالكاتب الكبير أسامة الشيخ إدريس، في زيارة جميلة لمنزلي حيث أحتفل الكل بوجوده بيننا، وأخيرا لبى دعواتنا التي طالت في انتظار زيارته.

تخللت الجلسة حديث عن الأدب السوداني وتاريخه ووجدتها فرصة سانحة لأسأله عن  مجموعته القصصية "للموت طعم آخر" والتي احتوت أربعة عشر قصة تناول فيها الكاتب أسامة أنواع أخرى للموت غير ذاك الذي نعرفه وإعتدناه، ومن حسن الحظ أنه وضع بها قصته " خط الإستواء ونصف قلبك" كوردة حية بنهاية سعيدة...

إذا لم تمت فاعرف أنواع الموت الأخرى ... فليس كل الأحياء 

أحياء وليس كل الأموات أموات..

أخبرني أن هذه المجموعة من بداياته في عالم الكتابة، وإن كانت البدايات بهذا الجمال فلك أنت تتوقع القادم كيف سيكون أجمل وأروع! 

كعادته يثير الراحة والبسمة في حديثه، شكراً جزيلا على زيارتك وإن قصرت فقد أدخلت الكثير من البهجة على صغاري والكثير الكثير من الثقافة علينا ككل ...

دمت سعيدا ومرحبا بك أينما حللت...

سمراء النيل( سلمى النور)


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق