الأحد، 14 يونيو 2020

صداقة جديدة


صداقة جديدة

أدركت في يوم 15/1/2020 كم أنا محظوظة حين حضرت ندوة في اتحاد الكتاب و أدباء الإمارات في مقره بالشارقة، و هناك التقيته رجل من بلادي شامخ بعمته الأستاذ: أسامة الشيخ إدريس مع مقدمة الندوة السيدة عايدة عبد الحميد الجميلة في أمسية أدبية بعنوان الرواية بين المهنية و الهواية.
امتلأت القاعة، تحدث الضيف الكريم الجميل عن الأدب الأفريقي و أخبرنا أنه عالم لم يتكشف للوجود والساحة الأدبية بعد، ما زال يحتضن الكثير و بانتظار من ينقب عن كنوزه الدفينة.
تحدث عن روايته " النهر يعرف أكثر" الحائزة المركز الأول في جائزة الطيب صالح 2018، و أيضاً حصلت مجموعته القصصية (للموت طعم آخر)على جائزة الشهيد الزبير للإبداع و التميز العلمي 2011.
هو صحفي و روائي من مواليد مدينة بحري، حصل على بكالوريوس في الاعلام عمل بعدد من الصحف، كذلك مديرا لتحريرعدد من المجلات، كما حازت رواية سمبا على الجائزة التقديرية للطيب صالح للإبداع الروائي عن مركز عبد الكريم ميرغني2017
ذلك الرجل المهذب الذي كان لي شرف لقائه، لتبدأ صداقة جديدة أتمنى أن تدوم.
لا يسعني في الختام سوى التقدم بالشكر لاتحاد كتاب أدباء الإمارات تتقدمهم الأستاذة الهنوف محمد و الدكتور محمد بن جرش و كثير من أهل الثقافة و الصحافة على إنجاح اللقاء الرائع..
دمتم بخير دوماً
سمراء النيل (د. سلمى النور)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق