السبت، 11 أبريل 2020

أيولد..؟؟


أيولد...؟؟

أيولد منك شيئاً أيها العدم
أما أنك فقط منتهى القذارة و الاختفاء
أهناك يختبئ من أراد الاحتماء
أم أنت تحمي فقط من يريد الاختباء
أجبني أيها العدم
أجبني أيها المجهول
هل أنت وحيد أم أحببت الوحدة مجبراً
هل كنت صديقاً لأحدهم أم تمنيت صداقة ضن القدر بها عليك
أيها العدم الموجود في الحياة كلٍ منا
ارحـل.. ابتعد... تراجع... واختفِ
فما عـاد يحن أحد إليك
بعد ظهور الوجود المتجدد في حياة كلٍ منّـــا


دمتم متألقين متجددين كل يوم
سمراء النيل (د. سلمى النور)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق