الاثنين، 25 فبراير 2019

عرفت ولحقت فأدركت (جلال الدين الرومي)

عرفت ولحقت فأدركت (جلال الدين الرومي)

جلال الدين الرومى هو محمد بن محمد بن حسين بهاء الدين البلخى (1207 - 1273) اديب و فقيه حنفي ومنظِّر و قانونى صوفى.
ومن جميل حظي عثرت على كتابه القصائد المحرمة في العشق الإلهي، والهرطقة، والخمريات وقرأته، ذاك الكتاب الذي يحاول أن يجد حلاًّ لأمراض الروح ويخبرنا أن الإجابة تكمن في الوعي بالاتحاد حيث تختبر الروح ارتباطها المتأصل ووحدتها أكثر من الوعي بالانفصال والترياق للخوف من الانفصال يمكن أن يوجد في الذوبان ، هي في داخلك منذ لحظة ميلادك ، تنتظر هناك بصبر حتى تمتلك أنت الحسّ الكافي لتأخذها وتبتلعها وتسمح  للشفاء بالحدوث.
في محاولة لفهم حديثه ومعرفة مصدره بحثت عنه فعرفت أنه بدأ في التدريس في مدينة قونية بعد وفاة والده في عهد الدولة السلجوقية، وفي عام ستمائة واثنين وأربعين ترك التدريس وتصوّف، فبدأ في نظم الشعر وإنشاده، وكان للرومي ولدان وهما سلطان ولد، وعلاء الدين شلبي من زوجته الأولى جوهر، وولد آخر يسمّى أمير العلم الشلبي، وابنة تسمّى ملكة خاتون من زوجته الثانية التي تزوجها بعد وفاة زوجته الأولى.
كان للشاعر الفارسي فريد الدين العطار أثرٌ على نبوغ جلال الدين، حيث أهداه ديوانه الشعري المسمى أسرار نامه، الذي جعله يخوص في الشعر، والصوفيّة، وجمع بين جلال الدين الرومي وشمس الدين التبريزي رابطة صداقة قويّة فكثُر ضدهم الحاسدين، واغتيل التبريزي دون أن يعرف قاتله، فحزن عليه الرومي حزناً شديداً ونظم له ديوان شعر، وهو الديوان المعروف بالديوان الكبير.
تم تصنيف أعمال الرومي إلى عدة مصنّفات، وهي: الرباعيّات. ديوان الغزل. رسائل المنبر. مثنوية المعاني. ديوان شمس الدين التبريزي. مجلدات المثنوي الستة. المجالس السبعة. بالإضافة إلى العديد من الرسائل التي كان يكتبها إلى مريديه.
تركت أشعاره ومؤلفاته الصوفية والتي كتبت أغلبها باللغة الفارسية وبعضها بالعربية والتركية، تأثيراً واسعاً في العالم الإسلامي وخاصة على الثقافة الفارسية والعربية والأردية والبنغالية والتركية ، وفي العصر الحديث ترجمت بعض أعماله إلى كثير من لغات العالم ولقيت صدًى واسعاً جداً إذ وصفته البي بي سي سنة 2007 م بأكثر الشعراء شعبية في الولايات المتحدة
اتّبع الرومي تعاليم الإسلام السمح، وقد استطاع اجتذاب العديد من الأشخاص، ممن ينتمون إلى ملل أخرى بفضل سماحته ومرونته في التفكير والتعامل، وفقد امتاز بالتساهل اللامتناهي في العديد من الأمور والتعقيدات المنتشرة، وقد استخدم الشعر، والموسيقى في سبيل الوصول إلى الله، في حب خالص له، يبتعد فيه عن الناس.
وحتى مماته كان الرومي يقدم المواعظ والمحاضرات إلى مريديه ومعارفه وللمجتمع ، ووضع معظم أفكاره في كتب بطلب من مريديه وتوفي في 17 ديسمبر 1273م عن عمر بلغ نحو سبعين عاما وحمل نعشه أشخاص من ملل خمسة إلى قبر بجانب قبر والده وسمى أتباعه هذه الليلة بالعرس وما زالوا يحتفلون بهذه الليلة إلى الآن ودفن في ضريحه المعروف في «قونية» في تلك التكية التي أنشأها لتكون بيتا للصوفية.
قام أتباعه وابنه سلطان ولد بتأسيس الطريقة المولوية الصوفية والتي اشتهرت بدراويشها ورقصتهم الروحية الدائرية التي عرفت بالسماح والرقصة المميزة.
بين الحب، والروحانية، والدراويش، قضى مولانا جلال الدين الرومي، سنواته باحثاً عن المحبة الصافية تلك التي لا يعكرها هدف أو مطمع، أو كما كان يقول :«فيما مضى كُنت أحاول أن أُغير العالم، أما الآن وقد لامستني الحكمة، فلا أحاول أن أُغير شيئًا سوى نفسي».
وقد أعجبتني مقولته ( الجوهر مثلُ حِنطةٍ.... مختلطة بِقَشّ الجسد....ما إن ينام الجسدُ.... حتّى يبقى الجوهر وحيداً)
ودمتم دائماً بخير
سمراء النيل (د. سلمى النور )








الأحد، 24 فبراير 2019

الرواية البوليسية

الرواية البوليسية

بالأمس كان الشرف لي بحضور جلسة أدبية مع الكاتب المميز/ رائد  يونس النبراوي الذي أخذنا  في رحلة إلى أعماق الأدب البوليسي، ونشأته وتطوره؛ وكيف أن لتطور علوم الإجرام الحديثة الأثر في تغيير أدوات الفن الروائي البوليسي، وتناقشنا أسباب ابتعاد الكتاب العرب عن هذا النوع الأدبي.
يقول محدثُنا أن البعض يعتقد أن الرواية البوليسية نشأت في انجلترا ولكن الحقيقة أن الرواية البوليسية بشكلها المعاصر ظهرت في فرنسا على يد كاتب امريكي اسمه ادغار الان بو وهو يعد المؤسس الحقيقي لفن التحري، تناولت رواياته أول ظهور لشكل المحقق بشكله المتبع في الروايات البوليسية وكان ذلك تقريبا في الفترة من 1841 الي 1844.
بعض المهتمين بنشأة الرواية البوليسية يرجعون نشأتها إلي الكتاب العرب وذلك من خلال رواية التفاحات الثلاثة برواية ألف ليله وليله، تلك القصة التي حكتها شهرزاد للملك شهريار في الليلة التاسعة عشر والعشرون وكان مختصرها أن صياد وجد صندوق كنز في البحر فاشتراه منه خليفة المسلمين هارون الرشيد فأمر بفتحه فوجد فيه جثة امراه مقتولة فيأمر وزيره جعفر البرمكي بالتحقيق في الأمر وايجاد القاتل في ثلاث أيام وإلا سيقتل، القصة حملت نوع من الغموض وتتابع التحقيق على يد البرمكي بشكل مشابه لما في الرواية البوليسية الحديثة،  قد يكون اختلف دافع المحققين فالبرمكي كان يحقق خوفا من قتله على يد هارون الرشيد، أما المحقق في الرواية البوليسية يحقق من أجل تقديم الجاني إلي العدالة.
ساهم تشارلز ديكنز بشكل مميز في تطور الكتابة ويعتبر مؤسس الرواية البوليسية الخيالية وذلك في روايته ذات الرداء الأبيض عام 1889.
ثم جاء عصر السير آرثر كونان دويل والذي يعد مع اجاثا كريستي أشهر من كتب الرواية البوليسية على الاطلاق فهو الذي ابتكر شخصيه المحقق شارلوك هولمز
زواج اجاثا كريستي من عالم آثار أتاح لها زيارة الكثير من المدن وهو الأمر الذي استعانت به في رواياتها اعتمدت اجاثا في رواياتها على منهج الالغاز ليكون هناك صراع بينها وبين القارئ
في الفترة ما بين الحرب العالمية الأولى والثانية أُطلق على هذا العصر عصر الفارسات الأربع وهم اجاثا كريستي، ودورثي سايرز، ونجايو مارش ومارجري النغهام وجمعيهن انجليزيات عدا نجايو نيوزلندية.
وفي تلك الفترة ظهر أدب جديد مشتق من الأدب البوليسي وهو أدب المخابرات وظهرت من خلاله الشخصية الأسطورية جيمس بوند ضابط الاستخبارات البريطاني على يد ايان فلمنغ من خلال رواية كازينو رويال.
غير ان النصف الثاني من القرن العشرين حدث نوع من الكبوة في كتابة الرواية البوليسية بسبب حرب فيتام والحرب الباردة.
إلي التسعينات حيث كان مؤلف الأغاني دان براون يقرأ رواية إلي سيدني شيلدون فقرر تغيير مسرى حياته والاتجاه إلي كتابة الرواية البوليسية فأصدر ثلاث روايات وهم الحصن الرقمي وملائكة وشياطين وحقيقة الخديعة لم تحقق الثلاث روايات نجاح يذكر في عام 2003 موعد أصدر روايته المشهورة شفره دافنشي والتي غيرت من اسمه ووضعته من اهم الكتاب تأثيرا في العالم.
أعمدة الرواية البوليسية
1-   جريمة 2- لغز 3- محقق 4- قاتل.
ولم تكن الرواية البوليسية مقتصر على حل الغاز جرائم القتل فهناك قصص تناولت الأسرار المهنية والأضرار بالبيئة وغيرها من المشاكل الاخرى .
وتظل الرواية البوليسية هي مصدر ملهم لصناع السينما في العالم والآن نشاهد أن معظم المسلسلات الناجحة هي مسلسلات بوليسية ترصد جرائم القتل والوقع بالمجرم .
وقد تطرق الكاتب في اسهاب للكتابة العربية وأمثلتها في عدد من الدول حيث تعد دولة المغرب من أوائل الدول في فن الرواية البوليسية.
في الختام أتقدم بالشكر لكل من ساهم في نجاح هذه الندوة
دمت بخير
سمراء النيل (د. سلمى النور )